۲۱ مرداد ۱۳۸۶ - ۱۵:۴۸
کد خبر: ۲۸۴۴۸
پ
في احتفالات المبعث النبوي الشريف في تبريز
قال سماحة السيد أحمد خاتمي ،امام الجمعة المؤقت في طهران وعضو مجلس الخبراء : المبعث خير نعمة منّ الله سبحانه وتعالى بها على البشر وهو السبيل الأمثل لاستعادة هويتهم المفقودة .
سماحة السيد أحمد خاتمي: المبعث هو السبيل الأمثل لاستعادة البشر هويتهم

قال سماحة السيد أحمد خاتمي ،امام الجمعة المؤقت في طهران وعضو مجلس الخبراء : المبعث خير نعمة منّ الله سبحانه وتعالى بها على البشر وهو السبيل الأمثل لاستعادة هويتهم المفقودة .

وأضاف سماحته خلال كلمة له في مسجد كرامت في مدينة تبريز بمناسبة الاحتفالات المقامة هناك في المبعث النبوي الشريف : السبب الحقيقي الذي يكمن وراء ضياع الهوية في العالم الغربي هو ابتعادهم عن فلسفة المبعث والمعنويات ما أدى الى أفول نجمهم .

وتابع : إن المدّ الاسلامي المتنامي في العالم الغربي أفزع ساسة الغرب ؛ ذلك أن الأسس الاسلامية الرفيعة وجدت طريقها الى الضمائر الحية في المجتمع الغربي ،وهذا يرعب الطواغيت .

وأوضح السيد خاتمي أن رسالة البعثة ما زالت تتمتع بنفس المقدار من الجاذبية التي كانت تتمتع بها في بداياتها ، وأضاف : أهم أهداف البعثة هي الوحدة والمنطق والوسطية والعدالة والأخلاق والرقيّ .

وفي جانب آخر من كلمته اعتبر سماحته تطور المجتمع الديني ممهداً للتنمية الاقتصادية والسياسية والثقافية ومحبطاً لمؤامرات الأعداء ، وأضاف: في النظام الاسلامي يجب أن تشمّ رائحة الروح المعنوية من كل شبر من أرض الوطن ، حينئذٍ تشملنا الرعاية الالهية .

وختاماً عدّ عضو مجلس خبراء القيادة الايمان بالله مما يجلب العزة والعظمة وسكون النفس الانسانية في الدنيا والآخرة وقال: إن تمكنّا من أداء العبودية بشكلها الصحيح سيكون النصر الالهي حليفنا الى الأبد .

ارسال نظر
نام:
ایمیل:
* نظر:
لطفا نظرات خود را با حروف فارسی تایپ کنید.
نظراتی که حاوی توهین یا افترا به اشخاص،قومیت‌ها باشد و یا با قوانین کشور و آموزه های دینی مغایرت داشته باشدمنتشر نخواهد شد.
پرطرفدارترین